القوارص القاتلة

القصرين: 8 وفيات و58 إصابة بسبب “القوارص” والحصيلة في تزايد

ارتفعت حالات الوفاة الناجمة عن احتساء مادة كحولية سامة بمادة “القوارص”، لتبلغ اليوم الأربعاء 8 وفيات، وارتفع بدوره العدد الإجمالي للأشخاص المصابين جراء تناول هذه المادة إلى 58 شخصا، شرع المستشفى الجهوي بالقصرين في استقبالهم منذ فجر الأحد المنقضي من بينهم 45 شخصا تلقوا الإسعافات اللازمة وخضعوا للتحاليل المخبرية وغادروا المستشفى في فترات زمنية مختلفة، فيما يواصل 5 أشخاص الإقامة في أقسام الاستعجالي، (2 مصابين ) و الطب الباطني، ( شخص واحد)، والعناية المركزة (2 مصابين )، وفق المدير الجهوي للصحة عبد الغني الشعباني.

وبيّن الشعباني، أنّ التحقيقات ما تزال متواصلة من قبل السلط الأمنية والقضائية والتحاليل متواصلة هي الاخرى من قبل مخبر تحاليل السّموميات بالمستشفى الجامعي فرحات حشاد بسوسة لتحديد التركيبة الكاملة للمادة السامة، مبرزا أن مادة القوارص تعد عنصرا أساسيا في المادة السامة التي أودت بحياة 8 مواطنين وتسببت في تعكّر حالة عدد آخر غير أنه تمت إضافة عنصر آخر للقوارص لا يزال إلى حد الآن مجهولا .