ثقافةفيديوهات

حملة سخرية كبيرة لامرأة تونسية تتفوه بكلام بذيء في المباشر

اندلعت في الساعات الاخيرة حملة سخرية من المراة التونسية المثيرة للجدل ليدي سامارا التي كان متزوجة بتركي و انفصلا

و من وقتها باتت المراة تنشر كثير الفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي لكن الصدمة انها تتفوه بكلام بذيء جدا

بدون حواجز و تفتح مواضيع حساسة جدا تهم الحياة الخاصة للمراة

و من بن الفيديوهات التي تسبب في الحملة الاخيرة و خاصة بعدما تم تكريمها من قبل مدير احد المعارض التي تعني الكتاب و الطفل في تونس

شاهد الفيديو الاول

و لها فييوهات عديدة سابقة تحتوى على نفس المنشور

شاهد الفيديو الثامني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى