قيس سعيد

خلاف داخل النهضة بسبب قيس سعيّد

شهدت جلسات هياكل حركة النهضة مؤخرا خلافات حول تحديد موقف النهضة من رئيس الجمهورية قيس سعيد ، واختلفت القيادات بين من يدفع في سياق الرد على رئيس الجمهورية بنفس ادوات الخطاب السياسي التي يستعملها ضد النهضة ، ومن يرى ان القطيعة مع رئيس الجمهورية يجب ان تنتهي .

واكد مصدر مطلع من داخل داخل الحركة للديوان اف ام ان اجتماعات مجلس الشورى الاخيرة برز فيها تيار داخل النهضة يدفع في سياق السعي الى مصالحة مع رئيس الجمهورية ، في حين تشبث اخرون بعدم تغيير نبرة الخطاب مع سعيد بما انه يعتمد خطابا هجوميا ضد النهضة.

يذكر ان عددا من نواب حركة النهضة وقياداتها ،حاولوا مؤخرا مناصرة رئيس الجمهورية في اغلب مواقفه ،في حين هاجمه اخرون واكدوا مخالفة أغلب مقولاته للواقع.

من جهة أخرى اكدت مصادر مطلعة و أعضاء لمجلس الشورى أن 5 من كبار القيادات هددوا بالاستقالة من مجلس الشورى في صورة تعند البعض و دكتاتورية الآخرين