ياسين العياري

ياسين العياري يقدم اسماء تخلف المشيشي “في هذه الحالة” سنقدم لائحة لسحب الثقة منه

تعهد النائب عن “أمل وعمل” ياسين العياري أنه سيتم إعداد لائحة لسحب الثقة من رئيس الحكومة هشام المشيشي “لو صح تصريح رئيس هيئة مكافحة الفساد أن أحد الوزراء على الأقل في التحوير الوزاري الأخير، تعلقت به شبهات فساد جدية”.

وأضاف النائب في تدوينة على صفحته أنه حسب النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب، فإن التصويت على سحب الثقة من حكومة، يستدعي التصويت في نفس الجلسة على حكومة جديدة، “سأقترح على أمل وعمل الاختيار بين: السيدة روضة العبيدي، السيد نزار يعيش، السيدة حسناء بن سليمان، السيد عماد الحزقي لترشيحهم لتشكيل الحكومة ولنيل الثقة في نفس الجلسة، مع فتح باب الاقتراحات للأعضاء”.

وتابع أنه سيتم عرض اللائحة والمقترح على بقية النواب من مختلف الكتل، مشيرا إلى أنه في صورة ما إذا كان التصريح المنسوب لرئيس الهيئة غير دقيق، “فسنطالب رئيس الحكومة بإقالة رئيس هيئة مكافحة الفساد فورا وأول مهام من يليه ستكون توضيح الأمور! البلد لا يحتمل العبث!..النفاق، متع تنزيه جماعتهم على الفساد واتهام الآخرين، متع ثمة فساد باهي وإلا آش عندنا فيه وفساد لازم ناقفوله، تجدونه عند ناس أخرى، ما عناش منه في أمل و عمل! الله غالب! أما عندنا ما ينفع الناس، تحبوا ما ينفع الناس؟؟”، موضحا أن الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد كذبت التصريح، وبالتالي “تبقى إذا مبادرة أمل وعمل قائمة: دعوة الهيئة للإجابة على السؤال بوضوح: هل تعلقت بأحد الوزراء الـ11 شبهة فساد، كان إيه ترحل الحكومة، كان لا يعتذر الرئيس و في الحالتين تنتهي الأزمة.”

وختم التدوينة بالتوجه إلى “جرحى الفخفاخ المتهم بالفساد، و المدافعون عنه، أصبروا شوية قبل أن تعطيو دروس لمتهمين آخرين بالفساد، كيفكم راهم، ما يزيدوا عليكم كان بالصبر، حتى هوما منافقين : فساد جماعتهم مؤامرة و ماهوش فساد و فساد الأخرين فساد! تختلفون ظاهرا و كي بعضكم جوهرا و الزوز؟ الشكارة (بيودغرادابل) و البحر.” حسب تعبيره.