أخبار اليومفيديوهات

أمام وضع إقتصادي كارثي: قرار عاجل يعلنه الرئيس قيس سعيد لجميع الموظفين في تونس

شاهد الفيديو هام جدا ثم تابع التفاصيل

تعرض الاقتصاد التونسي خلال عام 2021، لأزمات عدة ليست وليدة اللحظة، بل نتاج تراكمات 10 سنوات من حكم الإخوان للبلاد.

وأصيب الاقتصاد التونسي بحالة من الركود خلال السنوات العشر من تولى الإخوان مقاليد السلطة في البلاد، وسط فساد وخراب ضرب مفاصل الدولة.

وكان المواطن التونسي، أول من تأثر في ظل هذه الأوضاع الاقتصادية المتردية، وما صاحبها من مستويات معيشية متدنية.

أول تعليق من الرئيس التونسي على شائعات مشروع قانون المالية لسنة 2022
ولم يكن أمام الرئيس التونسي قيس سعيد سوى الوقوف أمام حكومة الإخوان، والبدء في عملية إصلاحية لإنقاذ اقتصاد تونس من قبضة الإخوان.

وأول قرار نفذه الرئيس قيس سعيد بعد قرارات 25 يوليو/تموز بتجميد عمل البرلمان ورفع الحصانة على النواب وإعفاء رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي، هو الاهتمام بالمواطن التونسي، من خلال توفير احتياجات الشعب بأسعار مخفضة، وقاد حملة واسعة لمكافحة الفساد والغلاء والاحتكار.

وفي عام 2021، انكمش الاقتصاد التونسي بنسبة 3%، وارتفعت البطالة إلأى 17.3%، وانهارت عائدات السياحة، متأثرة بجائحة كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock