أخبار اليوم

تورط سياسيين وممثلين في تهريب أموال إلى سويسرا

قنبلة اعلامية يطلقها مدير موقع الكتيبة

كشف الصحفي ومدير موقع الكتيبة وليد الماجري في برنامج ميدي شو اليوم الاثنين 21 فيفري 2022 أنه سينشر تحقيقا على حلقات حول تورّط سياسيين تونسيين وتجمعات اقتصاديّة وأيضا عددا من الممثلين في تهريب أموال إلى سويسرا.

وأكّد أن التحقيق الذي سينشره موقعه خلال الأسبوعين القادمين بالتزامن مع العشرات من وسائل الإعلام العالمية يتضمّن أسماء مترشحين للانتخابات الرئاسية الأخيرة تبيّن أنهم يمتلكون حسابات غير قانونية في بنك سويسري.

وللإشارة فانّه سيقع نشر التحقيق انطلاقا من تسريبات من أضخم بنك خاص في العالم ألا وهو بنك “كريدي سويس” حول الثروة الخفية لعملاء أغلبهم متورطون في قضايا تهريب المخدرات وغسيل الأموال والفساد وجرائم خطيرة.

وبالعودة إلى آخر المستجدات في تونس والوضع العام، قال وليد الماجري إنّ الصحفيين يعانون من بعض التضييقات في الفترة الأخيرة “مثلا في برامج التلفزة الوطنية هناك رأي واحد هو ذلك المساند لرئيس الجمهورية ويقع أحيانا الاستعانة ببعض الأصوات من النهضة فقط في تغييب واضح لباقي الفاعلين السياسيين”.

وتابع “الصحافة التونسية طول عمرها لم تخرج من بيت الطاعة وديما كان يحكم فيها القرار السياسي الحكوامي أو الحوار السياسي الموازي اللي عشناه بعد الثورة أو يحكم فيها المال” حسب تعبيره.

واعتبر مدير موقع الكتيبة أنّ الإشكال اليوم أن رئيس الجمهورية “هو اللاعب الوحيد ويلعب دون منافس” لهذا يقوم بوضع القواعد حسب رغبته، مقرّا أنه غير متفائل بتاتا بالمستقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock