أخبار اليوم

توضيح مهم من حركة النهضة بخصوص فتح تحقيق قضائي حول تمويل عدد من الأحزاب

كتبت السيدة سناء المرسني عضوة مجلس شورى حركة النهضة توضيحا مهما بخصوص فتح تحقيق قضائي حول تمويل عدد من الأحزاب:
بالنسبة لخبر فتح بحث تحقيقي من طرف القطب القضائى المالي حول تمويل الحملة الانتخابية لسنة 2019 ضد حركة النهضة و قلب تونس و عيش تونسي و خصوصا ما يسمى عقود اللوبيينغ مهم تقديم الملاحظات التالية :

🔴اولا ، الشكاية اللي على اساسها تم فتح بحث تعود ل14 جويلية تقدم بيها التيار الديمقراطي و ما فما حتى علاقة بينها و بين قرارات رئيس الجمهورية .
🔴ثانيا و الاهم بالنسبة لي شخصيا احسن حاجة صارت التحقيق في هذا الملف ، علاش؟؟
على خاطر هكا نسكروه موضوع التمويل هذا و الجماعة الي عاملين منو fond de commerce يشوفوا حاجة اخرى و هذا كيفوا كيف ملف الشهيدين ،عندنا ثقة في القضاء و نزاهتو و مستحيل يخضع للضغط و التعليمات .

🔴ثالثا ، مهم و احنا نحكيوا على تقرير دائرة المحاسبات نطلعوا عليه هو طويل شوية صحيح ،التقرير هذا وقت حكى على التمويل الاجنبي و قدم ملاحظات ، حكالنا على المترشحين للانتخابات الرئاسية و قاللنا ثمه مترشحين عندهم عدد كبير من الصفحات التي يتم ادارتها من خارج تونس و غير معروف مصدر تمويلها و على رأس القائمة السيد الرئيس ب30 صفحة تدار من عدة اماكن في العالم و هذا طبعا بالرجوع للفصل 80 من قانون الانتخابات و الاستفتاء يعتبر تمويل أجنبي ياخذ شكل الدعاية في الصفحات الالكترونية و العقوبات حددها طبعا الفصل 163 من القانون و بالتالي مهم التدقيق في كل الملاحظات اللي تضمنها التقرير و حد ما على راسو ريشة.

🔴رابعا ، حركة النهضة كانت الحزب الوحيد اللي قدم تقاريرو المالية في علاقة بالانتخابات في اجالها القانونية عكس بقية الاحزاب و الائتلافات الانتخابية و الحركة مستعدة لتقديم كل الوثائق و المؤيدات الضرورية للقضاء المتعهد .

🔴خامسا ، في تقرير دائرة المحاسبات فمه احزاب عندها تمويلات لبعض قائماتها من مصادر مجهولة المصدر منها حركة الشعب و التيار الديمقراطي وتحيا تونس و غيرها ماذابينا يصير تدقيق شفاف ، حتى هي جرائم انتخابية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock