أخبار اليوم

رئيس الجمهورية قيس سعيد يوضح السبب المباشر للحرقة من تونس في اتجاه أوروبا

اعتبر رئيس الجمهورية قيس سعيّد في حوار مع “يورو نيوز” أن الحلول الأمنية غير كافية بالنسبة للهجرة غير النظامية.

وتابع أنه من الأفضل معالجة الأسباب عوض معالجة الظواهر حيث أن الهجرة التي توصف بأنها غير نظامية وتنطلق من تونس أو من عدد من دول شمال إفريقيا نحو أوروبا، هناك من يُيسر لهم هذه الهجرة في الشمال.

وقال إن هناك شبكات إجرامية تتاجر بالبشر، تتاجر بهؤلاء، يعملون في الظلام، يعملون بدون أوراق، دون حقوق، وهي طريقة من طرق الاتجار بالبشر.

واستدرك بالقول إنه يجب أيضا أن نتحدث عن الهجرة النظامية لعدد من العلماء ومن الكفاءات. في السنة الماضية تقريباً أكثر من 500 طبيب توجهوا إلى أوروبا.

وأكد انه لن يكون هناك أمنا ولن يكون هناك سلاما ما لم نقضِ على الأسباب التي أدت إلى هذه الهجرة التي توصف بأنها غير نظامية أو غير شرعية.

وقال “من يهاجر لا يهاجرُ حباً في الهجرة، ولكن لأنه مكره على ذلك، لأن الأمل مفقود، بل إن الحلم أصلاً مفقود.”.

وتم اجراء الحوار على هامش لقاءات رئيس الجمهورية مع المسؤولين الأوروبيين في بروكسل يوم الجمعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock