أخبار اليومسياسة

قرارات من الحجم الثقيل تطال رجال أعمال نافذين في جهة سوسة ( التفاصيل)

قرارات هدم متعلقة بعديد من النزل لإعتداءها على الملك العمومي البحري

منشور منذ قليل على الصفحة التونسية المعروفة باسم مسكينة تونس نص قرار من الحجم الثقيل و يتمثل في سلسلة هدم كبيرة ستشمل عدد من النزل على ملك رجال أعمال نافذين في المنطقة و جاء النص مرفوق بوثيقة رسمية كالآتي

سوسة تتحرر من غطرسة العائلات النافذة بعد عزم السلطة على تنفيذ قرارات الهدم الصادرة ضد مجموعة من النزل
فرغم طول الشريط الساحلي بولاية سوسة لكن عندما يأتي الصيف لا يجد المواطنون سوى شط بوجعفر على امتداد أقل من 500 مترا للسباحة فيه والسبب أن العائلات النافذة من المستثمرين في النزل

تعمدت الاستيلاء على الملك العمومي البحري لتضمه لنزلها وتستغلها دون وجه قانوني هذا بالإضافة لتسببها في كوارث بيئة خطيرة واعتداء على الأمن العمراني للمدينة .

Peut être une image de texte


العائلات النافذة في سوسة المرتبطة بأصحاب القرار في السلطة التنفيذية استخدمت كل الوسائل لتعطيل تنفيذ قرارات الهدم والإزالة الصادرة ضدها وقد تحدثنا سابقا في صفحتنا عن دور الوالية رجاء الطرابلسي في تعطيل تنفيذ قرارات الهدم والإزالة ، هذه الوالية التي سيقع اعفائه من مهامها في الأيام القليلة القادمة بالإضافة إلى تتبعها قضائبا و محاسبتها جزائيا

فريق إدارة صفحة مسكينة تونس لم يكتف بفضح ممارسات الوالية المرتبطة بالعائلات النافذة ك آل جنيح و بن عمار و اللطيف و إدريس وإنما واصل العمل حتى يكون الملف على مكتب رئيس الجمهورية قيس #سعيد وعلى مكتب وزير الداخلية السيد توفيق #شرف_الدين .

نعلم مواطنينا في مدينة سوسة أن كل القرارات ستنفذ وبالقوة العامة في الأيام القليلة القادمة وربما في الساعات القليلة القادمة لتحرر سوسة من طغيان وغطرسة العائلات النافذة التي استولت على الملك العمومي البحري وعلى الملك العام كما استولت في السابق على أملاك بعض العائلات التي لم يكن لها حول وقوة للدخول في خصومات قضائية من أجل استرجاع أملاكها .

و كل محاولة لتاليب الرأي العام ستكون موثقة و سيتحمل مسؤوليتها من يفعلها قضائيا
كان من المفروض أن يمتد كورنيش سوسة من نزل أبو نواس بوجعفر حتى نزل قصر الشرق لكن العائلات النافذة أفسدت البناء العمراني لسوسة واعتدت على الملك العمومي البحري وعلى البيئة وذلك بالتواطؤ مع مسؤولين مرتشين في الدولة .

اليوم وبعد 25 جويلية 2021 أصبحنا في دولة قانون والقانون سيطبق على الجميع أحب من أحب وكره من كره ولن يشفع لأي كان مال أو جاه أو قرب من المسؤولين المرتشين والفاسدين الذين يغلبون مصلحة الأشخاص والعائلات النافذة على مصلحة الوطن والشعب .

نعم نحن نعيش ثورة حقيقبة بعد 25 جويلية 2021 ثورة ستنتقل بتونس من دولة العائلات النافذة والعصابات والمافيات واحتقار الفقراء والزواولة إلى دولة القانون وإنفاذه على الجميع .

✅ثورة استرجاع مقدرات الدولة والشعب من براثن المافيات واللوبيات التي ظنت أنها أقوى من الدولة وأرفع مرتبة من عموم الشعب .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock