أخبار اليومسياسة

ضربة موجة تأتي للرئيس قيس سعيد بعد قرار الاتحاد الأخير

أخبار متداولة و تدوينات عديدة تؤكد أن البيت الأبيض الأمريكي كان له علم بقرار الاتحاد العام التونسي للشغل بعدم مشاركته في الحوار الذي أطلقه الرئيس التونسي قيس سعيد مما سيأزم الأوضاع أكثر خاصة مع الصندوق التقد الدولي و قد سارعت الولايات المتحدة الأمريكية بتعيين رجل المهمات الصعبة كسفير خارق للعادة لها في تونس

وافق البيت الأبيض على تعيين جوي ر. هود سفيرا فوق العادة ومفوضا للجمهورية التونسية.

كان جوي هود النائب الرئيسي لمساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى.

أمضى السيد هود معظم حياته المهنية في العمل في الشرق الأوسط ، وخاصة في شبه الجزيرة العربية.

شغل منصب نائب رئيس البعثة في العراق والكويت ، وكذلك القنصل العام والمسؤول الرئيسي في الظهران ، المملكة العربية السعودية.

قبل هذه المهام ، كان السيد هود مديرًا بالإنابة لمكتب الشؤون الإيرانية في وزارة الخارجية الأمريكية.

واكد خبير عربي رفيع المستوى ان السيد السفير يوكل اليه دائما المهمات الصعبة التي يليها دائما يا اما تنحي الرئيس او فرض رئيس بالقوة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock