ثقافة

لأول مرة بهذا الشكل: جلسة تصوير أم وابنها تثير جدلًا واسعًا !!

صور غير مألوفة بالمرة

أثارت حالة من الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع انتشار جلسة تصوير تظهر فيه أم ذات اصول تونسية وطفلها.

الأم ارتدت فستان أبيض مكشوف منقوش بورود زرقاء، مكشوف بمناطق كثيرة، فضلًا عن كشفه “تاتوهات” في مناطق متفرقة، وبخصلات شعر زرقاء ومكياج بسيط وتاج، تألقت إحدى السيدات بجلسة تصوير،

ظهرت خلالها بصحبة طفل صغير تبدو عليه ملامح البراءة والطفولة، وهي تتشبث به.

لقطات مصورة تداولها رواد فيس بوك بشكل واسع،

زاعمين أنّها جلسة تصوير أم وطفلها، فلم يكن المُلفت عُمر الأم، التي ظهرت بملامح صغيرة وشابة، لكن لإطلالتها التي انتقدها البعض بشكل لاذع، عبر منصات “السوشيال ميديا”.

لكن الصورة الأكثر اثــ ـــارة هي التالية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock