رياضة

فيديو مسرب/ بعد ماتش بوركينا فاسو وديع الجريء سلم على الناس الكل كان منذر الكبير

ماذا حصل بعد الهزيمة

الهزيمة أمام بوركينا فاسو في ربع النهائي أغضبت رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء. وحسب مصادرنا التي كانت قريبة من حجرات ملابس المنتخب وكواليسه في الكاميرون،

فإن وديع الجريء عاتب اللاعبين بشدة على أدائهم السيء، كما صب جام غضبه على الإطار الفني الذي لم يحقق النتائج المنتظرة منه، خاصة المدرب منذر الكبيّر الذي لم يحقق الهدف الأدنى المطلوب منه وهو الوصول إلى نصف نهائي المسابقة.

الإقالة جاهزة

إقالة منذر الكبيّر بعد أقل من 24 ساعة من الهزيمة لم تكن مفاجأة، باعتبار أن مكتب جامعة كرة القدم جهّز قرار الإقالة نهاية الدور الأول للبطولة مهما كانت نتائج المنتخب لعدم قناعته بعمل المدرب منذر الكبيّر، خاصة وأنا الأصوات المنادية بإقالته أكثر من الداعمة له.

شاهد فيديو وديع الجريء سلم على الناس الكل كان منذر الكبير

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock