سياسة

مباشر من وزارة الداخلية اول قرار رئاسي بعد الحرائق ( فيديو)

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد خلال تحوله، مساء اليوم الخميس 5 ماي 2022، إلى مقر وزارة الداخلية إن ما يحصل محاولة يائسة و فاشلة لحرق البلاد

مشيرا إلى أن الحرائق التي جدت اليوم ويوم العيد ليست من قبيل الصدفة قائلا ” حتى مركب في صفاقس في الماء اشتعلت فيه النيران يعني الأرض المحروقة وكذلك البحر يحبو يحرقوه”.

وأضاف سعيد أن تونس تعيش وضعا دقيقا و تحوله إلى مقر وزارة الدخلية بهدف طمأنة المواطنين والتأكيد على أن المؤسسات تعمل و ستتصدى لكل أنواع الجريمة .

و قال رئيس الجمهورية قيس سعيد من مقر وزارة الداخلية إن ما يحصل من حرائق يتناغم مع تصريحات قيادات جبهة الخلاص الوطني مبينا أن هناك من مازالوا يدبرون لحرق صابة الحبوب التي من المنتظر أن تكون الإستثنائية هذه السنة داعيا القوات الأمنية إلى التصدي لهذه المحاولات وعدم التسامح معهم


كما انتقد رئيس الجمهورية “تمسح البعض على عتبات السفارات” والحديث عن المسّ من الحقوق والتضييق الحريات في تونس مشيرا إلى أنهم يعقدون الندوات الصحفية والدولة توفر لهم الأمن.

و شدد سعيد على أن هناك دولة وهناك قوات مسلحة عسكرية وأمنية قادرة على المواجهة وإحباط كل هذه العمليات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock